مارك ماكغوان:لقد وضعتم ثقتكم في حكومتي وأعدكم بأننا لن نخذل غرب أستراليا

فاز حزب العمال بإنتخابات ولاية غرب أستراليا وأُعيد انتخاب رئيس حكومة الولاية مارك ماكغوان لولاية أخرى مدتها أربع سنوات مع توقع حصول حزب العمال على ما يصل إلى 53 مقعدًا من أصل 59 مقعدًا في مجلس النواب.
سيقود رئيس الوزراء مارك ماكغوان الحكومة الأكثر هيمنة في تاريخ غرب أستراليا بعد أن ألحق الهزيمة الكبرى بحزب الأحرار .
من المتوقع أن يحصل حزب العمال على ما يصل إلى 53 من أصل 59 مقعدا مما يقلص عدد نواب حزب الأحرار إلى عضوين فقط ويفقدون مركز معارضتهم في الولاية.
وشكر مارك ماك غوان، في خطاب فوزه، الناخبين على الفوز «المتواضع».
وتعهد بالعمل من أجل الجميع في غرب أستراليا خلال السنوات الأربع القادمة، قائلا «لقد وضعتم ثقتكم في حكومتي وأعدكم بأننا لن نخذل غرب أستراليا.»
وذكر ان «نتيجة الفوز بالانتخابات تعكس العمل الجاد الذي لن نتخلى عنه أبداً.»
ومن جانبه، أقر وبشكل رسمي زعيم المعارضة في الولاية زاك كيركوب بالهزمية، معترفا بنتائج الانتخابات بعد أن فقد مقعده.
وقال إن خسارته لمقعد داوسفيل شيئ مدمر ومؤسف للغاية.»، مضيفا انها «خسارة يصعب تحملها.» هذا وقد توقعت استطلاعات الراي في الولاية أن يقود رئيس حكومة غرب أستراليا مارك ماكغوان حزب العمال إلى الفوز في انتخابات ولاية غرب أستراليا، الأمر الذي قد يقضي على دور المعارضة في الولاية.