الصين تمنع رجلاً من دخول مطاعم «البوفيه المفتوح» بسبب الإفراط في تناول الطعام

كشف الرجل المعروف فقط باسم السيد كانغ، في تصريح لتلفزيون «هونان»، بأنه منع من دخول بوفيه مطعم «Handadi Seafood BBQ» في مدينة تشانغشا الصينية بعدما اشتكت إدارة المطعم من إفراطه في تناول الطعام.
وبحسب ما ذكرت «بي بي سي» أمس فقد أوضح كانغ أنه أكل 1.5 كجم من اللحم خلال زيارته الأولى و3.5 إلى 4 كجم من القريدس في زيارة أخرى، واشتكى من أن المطعم «تمييزي» ضد الأشخاص الذين يمكنهم تناول الكثير من الطعام. «يمكنني أن آكل كثيرا. هل هذا خطأ؟» مضيفا أنه لم يهدر شيئا من الطعام. لكن صاحب المطعم اشتكى لمراسل الصحيفة من أنه «في كل مرة يأتي كانغ إلى هنا، أفقد بضع مئات من اليوانات».
أضاف صاحب المطعم، «حتى عندما يشرب حليب الصويا، يمكنه أن يشرب 20 أو 30 زجاجة. وعندما يأكل شرائح اللحم، فإنه يأكل الصينية بأكملها. وبالنسبة للقريدس، عادة ما يستخدم الناس الملقط لالتقاطها، فإنه يلتقط الصينية من أمامهم».
وأضاف صاحب المطعم من أنه يمنع جميع برامج البث المباشر من دخول المطعم.
انشترت القصة بسرعة كبيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي الصينية وحصدت أكثر من 250 مليون مشاهدة
وسط تباين واسع للآراء.
قال البعض إن المطعم لا ينبغي أن يعلن أن الطعام متاح حتى الإشباع طالما أن المكان لا يمكنه تحمل كلفة ذلك، بينما شعر آخرون بالأسف على صاحب المطعم.
في العام الماضي، بدأت الحكومة الصينية في اتخاذ إجراءات صارمة ضد «أنفلوانسرز» (المؤثرين) في مجال تناول الطعام، وقد يتم حظر مقاطع الفيديو هذه تماما في البلاد.
جاء ذلك بعد أن دعا الرئيس شي جينبينغ الناس إلى «محاربة هدر الطعام» وسط مخاوف متزايدة من نقص الغذاء.