الدهون الصحية تساعد على إنقاص الوزن ورشاقته

قد يعتقد الكثيرون أن من أهم الشروط لإنقاص الوزن هى عدم تناول الأطعمة الدهنية، ولكن للدهون الصحية فوائد عديدة على صحة الجسم ويمكنها التخلص من الوزن الزائد، حيث شرح مدرب لياقة بدنية سبب أهمية تناول الأطعمة المليئة بالدهون مثل الأفوكادو والمكسرات والأسماك عندما تحاول إنقاص الوزن والحصول على وزن مثالى.
أثبتت التقارير الطبية أن إدراج الدهون في نظامك الغذائي اليومي يساعد جداً على إنقاص الوزن، حيث يساعد الكبد على القيام بعمله في حرق الدهون وبالتالي يتم تنظيم ما يحتاجه الجسم من الدهون والتخلص من الباقي.
«الدهون الغذائية مهمة جدا لجسم الإنسان. نحتاج جميعًا إلى أن يعمل جسمنا ودماغنا بشكل صحيح، كما أن الدهون مهمة جدًا في تنظيم الهرمونات خاصة إنتاج هرمون التستوستيرون. قطعه من نظامك الغذائي يؤدي إلى نتائج عكسية.
تعد الدهون مصدرًا للأحماض الدهنية الأساسية التي لا يستطيع جسمنا تكوينها، حيث يساعد الجسم على امتصاص فيتامين أ وفيتامين د وفيتامين هـ، تسمى هذه الفيتامينات قابلة للذوبان في الدهون، ما يعني أنه يمكن امتصاصها فقط داخل الدهون.
تعتبر الدهون «السيئة»، مثل الدهون المتحولة الاصطناعية والدهون المشبعة، مذنبة بالتسبب في زيادة الوزن والشرايين المسدودة وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، ولكن لا يجب الخلط بينها وبين الدهون «الجيدة» مثل الدهون غير المشبعة والأوميجا 3s ، التي لها تأثير معاكس .
وأوضح السيد راكيش أن تناول الدهون لا يسبب الدهون وهو في الواقع سعرات حرارية زائدة من أي مغذيات كبيرة – سواء كانت كربوهيدرات أو بروتين أو دهون – هي المشكلة.
ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن الدهون هي أكثر المغذيات الكبيرة كثافة من السعرات الحرارية مع تسعة سعرات حرارية لكل غرام ، في حين أن البروتين والكربوهيدرات يحتوي فقط على أربعة سعرات حرارية لكل جرام واحد.
قال راكيش: «أنصح بتناول ما لا يقل عن 0.4 جرام من الدهون لكل رطل من وزن الجسم ليان (هذا هو وزن الجسم الكلي مطروحًا منه نسبة الدهون في جسمك)»، فالشخص الذي يزن 200 رطل بنسبة 22 في المائة من دهون الجسم يجب أن يستهلك 62 جرامًا على الأقل من الدهون في اليوم (200-22 في المائة = 156 رطلاً من وزن الجسم النحيل × 0.4 = 62.4).»
وحذر أولئك الذين يحاولون الحفاظ على لياقتهم بالتأكد من أنهم يستهلكون ما يكفي من الدهون كل يوم، زيت الزيتون، وزبدة الفول السوداني، والأسماك الدهنية، وحليب الصويا، والخضراوات الخضراء مثل الكرنب والسبانخ من كمية الدهون الأحادية غير المشبعة، والدهون المتعددة غير المشبعة، وأوميجا 3 في نظامك الغذائي.
من الأفضل تجنب الأطعمة المقلية والمعجنات المخبوزة تجاريًا والسمن النباتي والحد من تناول الدهون المشبعة من اللحوم الحمراء وجلد الدجاج ومنتجات الألبان كاملة الدسم.