إنسان آلى جديد يعقم محطات القطارات فى طوكيو بوجه مبتسم

دفع المسئولون في إحدى محطات القطارات في العاصمة اليابانية طوكيو بإنسان آلي جديد يقوم بتطهير المحطة لحماية الركاب من مخاطر عدوى فيروس كورونا المستجد، حيث تم اختبار روبوت التطهير المسمى «باتورو» في محطة القطار لمكافحة كورونا وذلك من قبل شركة خاصة تقوم بتصنيع سيارات ذاتية القيادة، ويتميز الروبوت «باتورو» بتعبيرات وجهه المشرقة حيث يبستم للمارة وينظرحوله ويجوب كل أرجاء المحطة للقيام بأعمال التنظيف والتطهير.
وعرضت شبكة «روسيا اليوم» فيديو للروبوت «باتورو» وهو يتجول داخل ممرات محطة القطار في اليابان، وظهر الروبوت وهو يسير على أرصف المحطات لتنظيف الطرقات والممرات لوقاية الركاب من مخاطر عدوى فيروس كورونا.
وكانت قد منحت الحكومة اليابانية الضوء الأخضر لعودة الجماهير إلى ملاعب كرة القدم والبيسبول بدءاً من 10 يوليو المقبل، وعقد ممثلو دورى كرة القدم والحكومة اليابانية اجتماعاَ مهماً، تم خلاله الإعلان عن عودة الجماهير إلى الملاعب 10 يوليو المقبل، مع فرض بعض القيود الخاصة بأعداد الجماهير والإجراءات الوقائية الأخرى، للحماية من فيروس كورونا المستجد.
وبدأت فعاليات دورى البيسبول الجمعة الماضى خلف الأبواب المغلقة، بعد تأجيل انطلاق البطولة لثلاثة أشهر جراء جائحة كورونا، بينما ستستأنف منافسات الدورى اليابانى لكرة القدم 4 يوليو المقبل، دون جمهور أيضاً، بعد توقف دام نحو أربعة أشهر.
من جانبه، قال اتسوهى سايتو، أكبر مسؤول بدورى البيسبول، عقب المشاركة فى اجتماع مع ممثلى دورى كرة القدم والحكومة اليابانية، «سمحت لنا الحكومة بالإعلان عن أننا سنكون قادرين على البدء فى قبول الجماهير اعتباراً من 10 يوليو،