اقتصاد بريطانيا ينكمش في الربع الثاني بفعل مخاوف الانفصال والاقتصاد العالمي

كشف مسح أن اقتصاد بريطانيا انكمش على ما يبدو في الربع الثاني من العام بعدما سجل قطاع الخدمات نموا لا يذكر في يونيو/حزيران على خلفية المخاوف بشأن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي والاقتصاد العالمي.
وانخفض مؤشر IHS Markit/CIPS لمديري المشتريات في قطاع الخدمات المنشور يوم الأربعاء إلى 50.2 من 51.0 في مايو/أيار ليقل عن متوسط توقعات الاقتصاديين في استطلاع رويترز والذي كان عند 51.0.
وقالت IHS Markit/CIPS إن مسوحا مماثلة أجريت في قطاعي الصناعات التحويلية والبناء ونُشرت الأسبوع الحالي كشفت أن هذه القطاعات سجلت انكماشا في يونيو/حزيران مما يعني أن اقتصاد بريطانيا ككل انكمش على الأرجح بنسبة 0.1% في الربع الثاني.
وقال بنك إنكلترا المركزي إن الاقتصاد البريطاني قد يكون انكمش في الربع الثاني بعد نمو قوي في الربع الأول، عندما كانت الشركات تتأهب للاستعداد للانفصال عن الاتحاد الأوروبي في موعده الأصلي 29 مارس/آذار.
والموعد النهائي الجديد للانفصال عن الاتحاد هو 31 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.
ويساور القلق العديد من الشركات بسبب احتمال الخروج من الاتحاد دون اتفاق وهو ما قال اثنان من المرشحين لخلافة رئيسة الوزراء تيريزا ماي إنهما مستعدان له إذا اقتضى الأمر.