نائب مفوض الشرطة نيك كالداس يشعر بالاساءة والاذلال نتيجة للتنصت عليه

قال نائب مفوض الشرطة نيك كالداس امام لجنة التحقيق البرلمانية انه يشعر بالاساءة الشخصية له والاذلال بسبب فضيحة التنصت عليه. وتتجه اصابع الاتهام الى زميله كالداس ونائبة مفوض الشرطة كاترين بيرن.
وصرح كالداس امام هيئة التحقيق عن اعتقاده ان وحدة الشؤون الداخلية التي تعرف تحت اسم Operation Prospect قد سببت نوبات عصبية على الاقل لاحد عناصر الشرطة وانه مع آخرين، لم يكن بمقدورهم التحدث عن اسرار عمل الشرطة التي سببت الاساءة اليهم بسبب سرية العمل الذي يقومون به.
واشار انه خلال وظيفته قام محامون وقضاة بالتحقيق معه مفصلاً حول امور عديدة، غير انه لم يشعر بالاساءة كما يشعر اليوم بسبب التنصت عليه في الخفاء وطوال عشر سنوات على الاقل. ووصف هذه الاجراءات انها غير قانونية وتخلو من اخلاقيته.
وتجدر الاشارة ان كاترين بارن ادارت هذه العملية منذ سنة 2000 .