كويكب بحجم برج إيفل يحمل اسم إله الشر المصري سيمر بالقرب من الأرض عام 2029

قال علماء فلك في وكالة الفضاء الأمريكية أن كويكباً بحجم برج إيفل مر بالقرب من كوكب الأرض الجمعة 5 آذار 2021 وأضافوا إن عبوره القادم المتوقع عام 2029 قد يؤدي إلى تصادم مع الأقمار الصناعية التي تدور حول الأرض.
ويتعلق الأمر بكويكب اسمه «أبوفيس 99942» (على اسم إله الشر المصري القديم والذي يصور على شكل ثعبان) الذي وصل إلى مسافة 10.4 مليون كيلومتر من الأرض.
وبحسب الخبريقدر العلماء إنه سيمر في نطاق كوكبنا في زيارته القادمة في عام 2029. وهذا أقل بكثير من المسافة بين الأرض والقمر، ومن المحتمل أن يكون قريباً بدرجة كافية للتصادم مع أقمار الاتصالات.
وقالت مارينا بروزوفيتش، الباحثة في مختبر الدفع النفاث التابع لناسا في باسادينا بولاية كاليفورنيا: «سيكون طريق أبوفيس في عام 2029 فرصة رائعة للعلم. سنراقب الكويكب بالتلسكوبات البصرية والرادارية. وبفضل ملاحظات الرادار، قد نتمكن من رؤية تفاصيل سطحه من على بعد أمتار قليلة فقط»
وهذا الكويكب كبير جداً (بعرض 340 متراً) وسيكون قريباً جداً بحيث يمكننا نظرياً رؤيته بالعين المجردة. وسوف يمر بالقرب من الأرض حوالي منتصف الليل بالتوقيت الفرنسي ليلة 13-14 نيسان 2029 عابراً المحيط الأطلسي في غضون ساعة واحدة.