فى عمر الستين.. عادات رياضية ينبغي تجنبها

من الرائع أن يمارس كل منا الرياضة لكن مع تقدمنا في العمرلا تصبح كفاءة العضلات وأجهزة الجسم كما كانت عليه في السابق لذلك يحذر خبراء الرياضة والتغذية من ممارسات رياضية قد تكون ضارة في الأعمار الكبيرة.
ولكن مع وصول الإنسان في الستينيات من العمر، يصبح اتباع أسلوب حياة نشط وصحي أكثر أهمية من أي وقت مضى، والسبب في ذلك هو أننا نفقد كتلة العضلات بمرور الزمن.
بالإضافة إلى ذلك، تنخفض عملية التمثيل الغذائي لدينا، وكذلك تنخفض اللياقة اليومية إذا كنا لا نفعل أي شيء للحفاظ عليها بشكل صحيح وهذا هو السبب في أهمية ممارسة تمارين اللياقة والعمل للحفاظ على أداء القلب بشكل منتظم.
وإليك بعض عادات التمرين غير الصحية في هذه المرحلة من العمر والتي ينصح بها تيم ليو مدرب اللياقة البدنية وخبير التغذية من لوس أنجلوس:
1- تخطي تدريبات الإحماء والإطالات
كلما تقدمت في العمر، زادت أهمية صحة المفاصل ومرونتها لذلك من المهم للغاية مع التقدم في العمر وقبل بدء التدريبات الرياضية أن تحرص على القيام بتدريبات الإحماء والإطالات للعضلات حتى لا تصاب بأي تمزقات خذ 10 دقائق فقط لأداء تلك التدريبات الخفيفة والتي ستجعلك جاهزاً لأداء تمارينك بأمان.
2- رفع الأوزان الثقيلة
على الرغم من رغبة البعض في تحدي أنفسهم برفع الأثقال، يجب أن يتغير تدريبك قليلاً في الستينيات من العمر يمكن القيام برفع وزن ثقيل بمعدل من 3 إلى 5 عدات بسهولة تامة عندما تكون أصغر سنًا، ولكن مع تقدمك في السن، فإن مفاصلك تتعرض للكثير من التقادم والإهلاك على مر السنين.
إن كنت تريد ممارسة الرياضة ومواصلة التدريب بدون ألم وبلا إصابات، فعليك اختيار الوزن المناسب الذي يمثل تحدياً في عمرك.
3- أداء تمارين مؤلمة
يجب الاستغناء عن أي حركات تقوم بها وتسبب لك الألم أو عدم الراحة واستبدالها بممارسات أخرى ربما كنت قادراً على القيام بحركات معينة عندما كنت أصغر سنًا، ولكن بمرور الزمن لا يصبح بإمكانك عمل ذلك دون ألم أو إصابة.
يمكنك مثلاً تغيير نمط التدريب للذراعين بتدريب العضلات ثلاثية الرؤوس بشكل أقل إجهاداً وبمعدل أقل أيضاً عليك الحذر خلال تدريبات الظهر والكتف فلا تحاول أن تكون قاسياً على نفسك وغير نمط التدريب إلى رفع الثقل على جانبي الجسم فقط.
4- التركيز على نوع واحد من التدريب
من السهل الاستمرار في فعل ما تحبه في التدريبات الخاصة بك. بل إنه أمر شائع للغاية. ولكن مع تقدمك في العمر، من المهم التأكد من عمل تدريبات تغطي كافة أجزاء الجسم قدر المستطاع. هل تقوم برفع الأثقال طوال الوقت في ومناطق محددة فقط؟ مع التقدم في السن يصبح من غير المناسب عمل ذلك.
يجب أن تقوم بتنويع التدريبات الرياضية التي تمارسها ولا تهتم بعضلة على حساب الأخرى كما لا يصح أن تؤدي التمرين لجزء واحد من الجسم لفترة أطول من باقي الأجزاء والعضلات.
وإذا كنت ترغب في الحفاظ على لياقتك وصحتك في الستينيات من العمر وما بعدها، فأنت بحاجة إلى مزيج يجمع بين القوة وجودة الأداء.