عالمة فلك تكشف موعد ابتلاع الشمس للكواكب المجاورة ‏


كشفت “باولا تيستا”، عالمة الفيزياء الفلكية في مركز الفيزياء الفلكية الأمريكي عن موعد ابتلاع الشمس للكواكب المجاورة لها، حيث كشفت الدراسات أن ذلك من الممكن حدوثه بعد نحو 5 مليار سنة من الآن.
ونقلت صحيفة “المصري اليوم” عن تيستا، قولها بأن الشمس ستبتلع تدريجيا الكواكب المجاورة لها، كما ستزيد سرعة الرياح الشمسية لدرجة تقضي على المجال المغناطيسي للأرض وغلافها الجوي.
وأضافت تيستا، بعد دراسات تعاونت فيها مع مرصد سميثسونيان للفيزياء الفلكية ومرصد كلية هارفارد، تبين أن الشمس ستحرق معظم الهيدروجين الموجود في نواتها، وتنتقل إلى مرحلتها التالية كعملاق أحمر، عند هذه النقطة وبعد نحو 5 مليارات سنة في المستقبل، ستتوقف الشمس عن توليد الحرارة عن طريق الاندماج النووي.

يعد مشهد شروق الشمس على الأرض من أجمل المشاهد التي يراها البشر كل صباح وما يتبعها من مناظر طبيعية رائعة.
ولأن مشهد شروق الشمس يمكن رصده من الفضاء أيضا، فقد تمكنت محطة الفضاء الصينية من التقاط مشهد الشروق في الفضاء، حيث ظهرت خلاله الشمس مثل قطعة من الألماس البراق.
ويرصد ذلك مقطع فيديو نشرته صحيفة “الشعب” الصينية، مشيرة إلى أنه يجب على سؤال يدور بخاطر كل إنسان وهو: كيف يكون مشهد شروق الشمس في الفضاء؟.
وقالت الصحيفة إن الفيديو الذي التقطته محطة الفضاء الصينية للحظة شروق الشمس يجعلها تظهر مثل ألماسة لامعة.