صوت آخر

صوت آخر

 

أحمد وهبي

 

أراكِ في اليقظة والمنام، نذهب في صلاة الروح، في بوحٍ مُتقامش الرغبة والفرح، ولأن الأنهار.. فوق صفحاتها أطيافٌ تلعب، تتوسّد، ترقص لإيقاع الورد، السِحر، وفي الزمن.. نهزُّ شباكهُ بلحاظٍ تستميلُ بريقَ الشُوق، جفونَ السريرة بضحكةٍ.. تظلٌّ تحملنا في القلب…