ايلي عيد يرافق ابنه اميليو على كرسي المقعدين في رحلة من سيدني الى كانبرا

قاد ايلي عيد مع مجموعة من السائرين ابنه اميليو على كرسي المقعدين من سيدني الى كانبيرا قطعوا فيها مسافة 320 كيلو متراً اي 385،000 خطوة لكل سائر. وقد واصلوا السير تحت المطر والبرد واشعة الشمس.
وشارك في الرحلة الشخصيات المعروفة مثل آدا نيكوديمو ، مارك  غيير، بيل هاريغن وآنغري اندرسون.
وتم استقبال وتحية ايلي عيد وزوجته نانسي وابنهما اميليو  في البرلمان من قبل رئيس الوزراء طوني آبوت ووزيرة الصحة سوزان لي. ووالد ايلي عيد من بيروت وامه من منطقة بشري شمالي لبنان.