المحكمة الفيدرالية ترفض الطعن في قرار حظر السفر الدولي إلى الخارج

سيتوجب على الأستراليين الاستمرار في السعي للحصول على إعفاءات للسفر إلى الخارج بعد أن رفضت المحكمة الطعن في حظر السفر.
رفضت المحكمة الفيدرالية بكامل هيئتها محاولة لإلغاء حظر وزير الصحة جريج هانت على سفر الأستراليين إلى الخارج.
جادلت جماعة الضغط LibertyWorks بأن التقييد، الذي فُرض بسبب جائحة الفيروس، غير صالح ويمس بشكل غير ملائم الحقوق الفردية.
بصرف النظر عن الافتتاح الأخير لفقاعة السفر النيوزيلندية، كان على الأشخاص الذين يسعون إلى السفر إلى الخارج منذ مارس/أذار 2020 الحصول على إعفاء خاص من وزارة الشؤون الداخلية.
يُذكر إن المواد 477 و478 من قانون الأمن البيولوجي يجيز لوزير الصحة أن يطلب أو يوجه الناس لاتباع إجراءات معينة للأمن البيولوجي بمجرد إعلان الجائحة.
المحامي العام ستيفن دوناغو الذي يمثل الكومنولث، قال للمحكمة إن تأييد هذا المطلب

من شأنه أن يقوض قدرة الحكومة الفيدرالية على أن تأمر الناس بارتداء أقنعة، أو تتبع جهات الاتصال أو إبعاد الناس عن دور رعاية المسنين.
وأشار إلى أن وزير الصحة كان مقيدا في فرض شروط على شخص معين بشكل يكشف هويته.
لكن دوناغو قال إن العزم على تقييد السفر إلى الخارج «لا يميّز» أشخاصًا بعينهم.
ومن المتوقع أن تنشر المحكمة أسبابها المكتوبة في وقت لاحق.