السعي للعثور على 40 ألف مجرة

عمل الذكاء البشري والآلي معًا للعثور على 40000 مجرة، حيث سيعلن العلماء في الاجتماع الوطني لعلم الفلك هذا الأسبوع النتائج، وسيقدم الدكتور مايك والمسلي من جامعة مانشستر العمل الجديد، وتعيش المجرات بطريقة فوضوية، تؤدي الاصطدامات مع المجرات الأخرى وانفجارات الطاقة من الثقوب السوداء الهائلة، وكذلك تعطيل مدارات مليارات النجوم، لذلك الفهم الدقيق للأحداث الكونية التي تؤدي إلى محددات يتطلب ملايين الصور المقاسة، أكثر مما يمكن أن يبحث عنه البشر في أي وقت مضى، وهو ما يؤدى للجوء إلى الذكاء الاصطناعى.
ووفقا لما ذكره موقع « phys»، استخدم الدكتور مايك عقدًا من قياسات المتطوعين لإنشاء مساعد تلقائى، عبارة عن خوارزمية ذكاء اصطناعي جديدة. ولا تستطيع الخوارزمية، التي تحمل اسم «Zoobot»، أن تتنبأ بدقة بما سيقوله المتطوعون فحسب، بل إنها تفهم أين يمكن أن يكون مخطئًا. ويمكن اكتشاف 40 ألف مجرة نادرة على شكل حلقة ستة أضعاف ما كان معروفا من قبل، وتستغرق الحلقات مليارات السنين لتتشكل ويتم تدميرها في تصادم المجرات، وبالتالي ستساعد هذه العينة العملاقة الجديدة في الكشف عن كيفية تطور المجرات المنعزلة.
وستخبر مجموعة البيانات العلماء أيضًا كيف تتقدم المجرات في العمر بشكل عام، حيث تم تصميم Zoobot لإعادة تدريبه مرارًا وتكرارًا لتحقيق أهداف علمية جديدة. ويمكن لـ Zoobot أن يتعلم الإجابة على أسئلة الشكل الجديدة بسهولة لأنه تعلم بالفعل الإجابة على أكثر من 50 سؤالًا مختلفًا.