الحكومة الفيدرالية تحث الذين هم دون الـ٦٠ وتلقوا الجرعة الأولى من لقاح استرازينيكا على أخذ الجرعة الثانية

ناشدت الحكومة الفيدرالية في وقت سابق الأستراليين الذين تقل أعمارهم عن 60 عاماً والذين تلقوا أول جرعة من أسترازينيكا الحصول على جرعتهم الثانية، بعد رفع الحد الأدنى لسن التطعيم.

وسيتم حالياً تقديم لقاح فايزر للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 60 عاماً بعد أن غيّرت لجنة خبراء التطعيم نصائحها حول جلطات الدم النادرة للغاية المرتبطة بـ أسترازينيكا.
وتقول السلطات الصحية إن 815,000 أسترالي تلقوا جرعتهم الأولى من أسترازينيكا يجب أن يقوموا بحجز الجرعة الثانية من هذا اللقاح لكون المخاطر أقل بكثير من الجرعة الأولى.
وقال وزير الصحة غريغ هانت إن النصيحة الطبية للفئة العمرية من 50 إلى 59 عاماً، والتي كانت مدرجة سابقاً ضمن مجموعة أسترازينيكا، كانت واضحة واضاف:
إذا كنت قد تلقيت جرعتك الأولى من أسترازينيكا، كل النصائح الطبية تدعوك للتقدم للحصول على جرعتك الثانية. هذا بالضبط ما فعلته أنا،الجرعة الثانية ضرورية للغاية وهي آمنة بشكل كبير».
هذا وتوفي شخصان من حالة التخثر النادرة من بين أكثر من 3.8 مليون جرعة أسترازينيكا تم إعطاؤها في أستراليا.
وتقول المجموعة الاستشارية الفنية الأسترالية للتطعيم إن فوائد التطعيم ضد فيروس كورونا للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاماً كانت أكبر بالمقارنة مع الأشخاص الأصغر سناً.
واعتبر رئيس الجمعية الطبية الأسترالية، أنه يجب على الحكومة توفير استشارة أطول للطبيب العام ضمن نظام ميديكير حتى يكون لدى الناس مزيد من الوقت للتحدث عن أي مخاوف لديهم.
وقال: «يجب ألا يشعر الأشخاص الذين حصلوا على لقاح أسترازينيكا بالقلق من هذا القرار».
وأضاف مخاطر المضاعفات الخطيرة، بما في ذلك التخثر، من لقاح أسترازينيكا منخفضة للغاية وأستراليا فعالة جداً في اكتشاف الجلطات لدى المرضى الذين تلقوا لقاح أسترازينيكا.
وقال خبير الأمراض المعدية بول غريفين إن أستراليا محظوظة بقدرتها على السيطرة بشكل رائع على الفيروس والمعدلات المنخفضة للغاية من الأمراض الشديدة.
وأشار إلى أن الجهات التنظيمية واللجان الاستشارية تضم خبراء حقيقيين يراقبون باستمرار مخاطر اللقاحات.
وقال عالم الأوبئة، أدريان إسترمان، إن التوصية الجديدة تتماشى مع النصيحة الأوروبية بأن جميع حالات التخثر النادر تقريباً كانت لدى نساء دون سن الستين.
وأضاف «مع ذلك، سيعطل ذلك مجدداً حملة طرح اللقاح، لأن إمدادات فايزر محدودة، ومن غير المرجح أن نحصل على لقاحات إضافية من فايزر، أو موديرنا أو نوفافاكس حتى وقت لاحق من هذا العام».
واعتبر إسترمان أن الحكومة الفدرالية وضعت معظم البيض في سلة أسترازينيكا، وقد أصبح ذلك يشكل مشكلة كبيرة.
من جهة أخرى دعا خبراء صحيون إلى وجود عسكري أكبر في طرح لقاح فيروس كورونا في أستراليا نظرًا لأن لقاح استرازينيكا لم يعد موصى به للأستراليين الذين تقل أعمارهم عن 60 عامًا ويطالب الخبراء بالمزيد من المساعدة لتسريع طرح لقاح فيروس كورونا الذي تأخر بالفعل.