الأوكسيجين سيزول عن سطح الكرة الأرضية وتزول معه الحياة: لكن متى سيحدث ذلك؟

إذا كان العلماء يقدرون أن عمر كوكب الأرض حوالي حوالي 4.5 مليار سنة، فإن ظهور الأوكسيجين على سطح الأرض لا يشكل سوى مرحلة قصيرة من عمرها. وهذا الأوكسيجين سيزول بعد مليار سنة، وستزول معه الحياة على كوكبنا. هذا ما توصلت إليه دراسة حديثة اذ تقول أن الشمس سينفذ مخزونها من مادة الهيليوم للتحول إلى نجم عملاق أحمر وتصبح قوة إشعاعها أكثر بألف مرة. نتيجة لذلك، ستتبخر المحيطات على سطح الأرض، لكن معظم أشكال الحياة ستزول قبل ذلك بكثير بسبب نقص الأوكسيجين.
ما سيحدث عمليا في البداية هو زيادة نسبة الرطوبة في الجو نتيجة ارتفاع حرارة الأرض، مما سيؤدي لامتصاص تدريجي لثاني أوكسيد الكربون من الغلاف الجوي. هذا الانخفاض بنسبة ثاني أوكسيد الكربون سيؤثر سلبا على النباتات التي تحتاجه للنمو. بالتالي لن تتمكن هذه النباتات من النمو وتوليد الأوكسيجين.
ويتوقع العلماء القيمين على هذه الدراسة أن تصبح نسبة الأوكسجين في الغلاف الجوي 1% بعد مليار سنة، مقارنة بـ20% حاليا.
مع زوال الأوكسيجين، ستموت النباتات والحيوانات التي تتغذى منها. كما ستفقد طبقة الأوزون تماسكها مما سيضاعف بشكل كبير الإشعاعات ما فوق البنفسجية التي ستتعرض لها الأرض.