استئناف المحادثات بين استراليا وستة دول من بينها أندونيسيا بشأن طالب اللجوء

صرّحت مصادر إعلامية أن الحكومة الاسترالية استأنفت المحادثات مع ستة دول للنظر في إمكانية إعادة توطين طالبي اللجوء المحتجزين في مراكز الاحتجاز في جزر الهادئ، ومن بين هذه الدول اندونيسيا وماليزيا والفلبين وغيرها.
ويعتبر عدد طالبي اللجوء الذين يحاولون الوصول الى استراليا صغير بالمقارنة مع عدد المهاجرين المتوجة الى أوروبا، ولكن السلطات البحرية وأمن الحدود تعتبرها قضية سياسية ساخنة في استراليا.

وقالت تقارير إعلامية، إن الحكومة الاسترالية فتحت المفاوضات مع الدول الأسيوية القريبة في سبيل إعادة توطين ما يقارب 1500 لاجئ محتجز دخلوا البلاد بالصورة غير الشرعية.
يذكر أن الحكومات الاسترالية المتعاقبة تنتهج سياسات صارمة إزاء طالبي اللجوء و ‫‏المهجرين‬ غير الشرعيين الذين يأتون بقوارب التهريب عبر البحر، حيث تقوم السلطات الاسترالية باعتراض وإعادة الزوارق واعتقال المهاجرين بمراكز احتجاز خاصة بطالبي اللجوء.