ابتكار «روبوت فأر» لتنفيذ مهام البحث والإنقاذ

منها الأسماك إلى الكلاب، تم تطوير العديد من الإصدارات الآلية من الحيوانات الروبوت في السنوات الأخيرة، واليوم كشف علماء من معهد بكين للتكنولوجيا النقاب عن أحدث حيوان آلي، وهو فأر آلي على هيئة «روبوت» صغير الحجم، رباعي الأرجل.
ويمكن للروبوت رباعي الأرجل ، المسمى SQuRo، الانحناء والوقوف والمشي، والزحف، والدوران تمامًا مثل الجرذ الحقيقي، ويمكنه أيضًا حمل حمولة تساوي 91٪ من وزنه.
ويأمل الفريق أن يكون SQuRo مفيدًا في مهام البحث والإنقاذ، خاصة في الأمكان والفجوات الضيقة، التي لا يستطيع الشخص الدخول فيها.
ووفقًا للباحثين، كانت الفئران مصدر إلهام رئيسي للعديد من المطورين عندما يتعلق الأمر بالروبوتات، كما أوضح الفريق، قائلا: «لقد جذبت الفئران التي تعيش في الكهوف قدرًا كبيرًا من الاهتمام نظرًا لخفة حركتها وقدرتها على التكيف منقطعة النظير».
وأضاف الفريق البحثي: «لقد تم بذل الكثير من الجهود في محاولة لتقليد خصائص التشكل أو الحركة للفئران.»
والفئران بارعة في الضغط عبر المساحات الضيقة، بفضل أجسامها النحيفة الطويلة وخفة الحركة.
ولتطوير SQuRo، درس الباحثون أجسام الفئران وحركاتها، وبناء عمود فقري طويل ومرن ، تمامًا مثل الحيوان الحقيقي، كي يتمكن من الانحناء للوقوف، والمشي، والزحف، والدوران، بل وتحمل الصدمات والسقطات.
وأثناء الاختبارات الميدانية، تمكن SQuRo من المرور عبر ممر غير منتظم يبلغ عرضه 3.5 بوصة، وعبور عقبة يبلغ ارتفاعها 1.1 بوصة، وتسلق منحدرًا بمقدار 15 درجة.
وأوضح الباحثون، أنه يمكن لـ SQuRo تحقيق حركة ثابتة حتى بعد حمل حمولة تساوي 91٪ من وزنها، مما يدل على قدرته الفائقة على حمل كبيرة مقارنة بالروبوتات الرباعية الأرجل صغيرة الحجم».