«أوبر» تختبر خدمة لمشاركة الدراجات الكهربائية

يبدو وأننا سنرى المزيد من «أوبر» لكن هذه المرة سنتشارك وسائل النقل بعالم الدراجات.
فالشركة التي اشتهرت بتوفيرها خدمة النقل المشترك عبر سياراتها وخططها لتوفير مركبة جوية، تود اليوم الدخول في عالم الدراجات ببرنامج تجريبي في مدينة سان فرانسيسكو بدءاً من الأسبوع القادم.
وسيتاح لمستخدمي «أوبر» الانضمام إلى قائمة للانتظار لحجز دراجات من شركة «Jump Bikes» التي توفر خدمة إيجار الدراجات في نيويورك، وستبلغ كلفة أول 30 دقيقة من الجولة بهذه الدراجات دولارين، ومن ث وتستخدم الدراجات الكهربائية من شركة «Jump» نظاماً داعماً للبدالات، حيث تسير الكهرباء ببدالات الدراجة لتحرّكها كما تقوم به أرجلنا عند قيادة الدراجات التقليدية، ويزداد الاهتمام بهذه الدراجات في الولايات المتحدة نظراً لمتعة قيادتها والمنافع الصحية التي توفرها بالإضافة إلى ملائمتها لحياة المدن المزدحمة بالسيارات.
وسيتمكن المستخدمون من حجز الدراجات باستخدامهم تطبيق «أوبر» مباشرة، وستبلغ سرعة هذه الدراجات الكهربائية داخل مدينة سان فرانسيسكو 20 ميلاً بالساعة (32 كيلومتر في الساعة).
«هارلي دايفيدسون» تعلن عن قدوم دراجتها الكهربائية قريباً.
وبداية الشهر أطلقت شركة «Jump» مشروعاً تجريبياً بمدينة سان فرا نسيسكو تضمن 250 دراجة كهربائية، وتنوي مضاعفة العدد خلال تسعة أشهر، ولم تصفح الشركتان عن أي تفاصيل مادية حول شراكتهما.