(صاروخ الكوميديا) مستر بين

إعداد المهندس / أندرو سام (مراسل الأنوار في المكسيك)

مستر بين (بالإنجليزية: Mr. Bean) هوَ مسلسلٌ بريطانيّ كوميدي من تأليف روان أتكينسون وريتشارد كورتيس، ومن بطولَة أتكينسون في الدور الرئيسي.

يتكوّن المسلسل من 15 حَلقة. عُرضِت ثلاثَة عشر حلقة على قناة ITV البريطانية مُنذُ 1 يناير 1990 حتّى 15 ديسمبر 1995.

ابتَكر أتكينسون الشخصيّة أثناء دراسَته الماجستير جامعة أوكسفورد، ويحكي المُسلسل عن مستر بين الذي يوصَف بأنّه طفلٌ في هيئة رجلٍ كبير وعلى المشاكَل التي تحصُل معه والمواقف التي يتعرّض لها أثناء أدائه للمهام اليوميّة والتي ينتُج بسببها مواقِفُ ظريفة. نادِراً ما يتكلّم مستر بين، ويعتَمد على إنشاء نُكتِه على تفاعُله مع الأشخاص الآخرين والحلول الغير العاديّة لمواقفه الغريبة. وقد استُمدّت حركاتُ الشخصيّة من المُمثل جاك تاتي الذي مَثّل في السينما الصامتة.

خلالَ فترة عرضِه التي امتدّت لخمس سنوات، اكتَسب المُسلسل جماهريّة وشعبيّة واسعة على في أنحاء المملكة المتحدة، حيثُ تُقدّر عدد مشاهداتِ الحلقة الخامِسة بـ 18 مليون.

كما حازَ المُسلسل على عددٍ من الجوائز العالميّة. وقد بيعَت حقوق العرض لأكثَر من 245 منطقة حولَ العالم. كما بُنيت على هذه الشخصيّة مُسلسلٌ كرتونيّ يحملُ نفس الاسم، وفلمَين اثنين، كما ظهرَ خِلال حفل افتتاح الألعاب الأولمبية الصيفية 2012 في لندن.

ابتَكر روان أتكينسون الشخصيّة أثناء دراسَته لدرجَة الماجستير في الهندسة الكهربائية في كُليّة الملكة في جامعة أوكسفورد. وقد صُوّر السكتش القصير في وقتٍ ما من عقد 1980.

وكانت تُدعى الشخصيّة بدايةً بـ روبرت بوكس وأدّاها أتكينسون للمرّة الأولى في مسرحيّة Canned Laughter في أبريل 1979.

كما أدّى أتكينسون الشخصيّة في مهرجانِ Just for Laughs في مونتريال في كندا عام 1987. ويُذكر أنّه حينما وزّع المسؤولون جدوَل الفعاليّات، طلبَ منهم أتكينسون وأصرّ على أن يضعوا فقرَته ضمن من يتكلّم الفرنسيّة رغم عدم تكلّمه هذه اللغة، ولكنّه أخبرهم أن فقرَته لا تحوي أيّ كلام. وكانَ الهدفُ من وراء ذلك أنّ أتكينسون أرادَ رؤيَة مدى تفاعُل الجمهورٍ الذي لا يُحسِن الإنجليزيّة مع الشخصيّة، كما أرادَ معرفة ردود أفعالهم مع الكوميديا الصامتة.

يُذكر أن اسم الشخصيّة لم يختاروه إلا بعدَ الانتهاءِ من الإنتاج، وكانَت هُناك العديد من المُقترحات حولَ الاسم جميعُها تتعلق بالخُضار مثل اسم مستر كوليفلور -التي تعني قرنبيط-، ثُمّ استقروا على اسم مستر بين -التي تعني فاصوليا.

وقد استلهَم أتكينسون شخصيّته من شخصيّة مسيو هولو التي أدّاها الفرنسي جاك تاتي.

ولعلّ أكثر ما سبب انتشار الشخصيّة وشُهرتها هو عدم اعتمادُهم على الكلام، بل اعتمادُهم على حركات وردود فعل الشخصيّات، مما سمح ببيع الحقوق حولَ العالم بدون أي تغيير.

مستر بين الذي أضحك جميع الناس على مرّ السنين، هو شخصيةٌ خيالية وبطل المسلسل البريطاني الكوميدي الذي يحمل نفس الاسم Mr. Bean، وهو من تأليف الكاتب ريتشارد كورتيس والممثل روان أتكنسون الذي جسد الشخصية بطريقةٍ رائعةٍ جدًا.

هو مهرجٌ بليد وأناني، وفي بعض الأحيان ذكي، ولكنّه بشكلٍ عام محبوب من الآخرين. وبالرغم من أنّه نادرًا ما يتكلم خلال المسلسل ويعتمد كثيرًا على لغة الإشارة، إلا أنَّه ابتكر العديد من الأفكار والمخططات غير العادية للقيام بالمهمات اليومية.

غالبًا ما يظهر مستر بين مرتديًا سترةً من نسيج التويد بنية اللون مع قميصٍ أبيض وربطة عنقٍ حمراء رفيعة، وسروال بني وحذاء أسود. في بعض الأحيان يغير ملابسه لتناسب المشهد الذي يؤديه. كما يظهر أحيانًا وهو يحمل حقيبة سفرٍ بنية، وعادةً يكون مرتديًا ساعةً رقمية.

حقّقت شخصية مستر بين شهرةً عالميةً واسعة لأنها تُقدم أفكارًا جديدةً بطريقةٍ مضحكة ومناسبة للجميع. بعد نجاح الشخصية الحقيقية لمستر بين، ظهرت شخصيةٌ كرتونية تشبه الأصلية شكلًا ومضمونًا.

يعيش مستر بين وحيدًا في شقته الصغيرة التي تقع في حي هايبري شمال لندن. يظهر بشكلٍ مستمر تقريبًا وهو يرتدي سترةً بنية من نسيج التويد مع ربطة عنق رفيعة حمراء.

مستر بين نادرًا ما يتحدث، وعندما يفعل ذلك، عدد كلماته قليل عمومًا ويقولها بأسلوبٍ كوميدي وبصوتٍ منخفض. ويظهر في الحلقة الأولى أنَّه يمتلك معلومات جيدة في علم المثلثات.

في أغلب الأحيان تقوده براعته إلى نتائج مضحكة وغير عادية لهذه المشاكل؛ مثل الرسم على جدران غرفة عن طريق وضع ألعاب نارية في علبة الطلاء. كما أنَّه كثيرًا ما يُصاب بالارتباك في العالم ولا يستطيع فهم ماذا يحدث. هو أيضًا شخصٌ أناني جدًا ويصاب بانفعالٍ كبير إذا قام أحدهم بشيءٍ ما لا يعجبه، ولا يحب الأشخاص الذين يأخذون أشياءه.

بشكلٍ عام يبدو مستر بين أنَّه لا يُدرك القواعد الأساسية للطريقة التي يسير بها العالم، ويُشير البرنامج عادةً إلى محاولاته للقيام بالمهمات التي تُعتبر بسيطة، مثل الذهاب للسباحة، وإعادة ترتيب الأثاث، أو الذهاب إلى الكنيسة. تظهر الفكاهة بشكلٍ كبير من خلال ابتكاره حلولًا للمشاكل والتي غالبًا ما تكون غريبة، وتجاهله التام للآخرين عندما يحلها، والحقد المتقطع. في بعض الأحيان يتعامل ببلاهة مع الآخرين.