تيرنبل: أزمة الغاز قد تم تجنبها، ولكن الولايات هي المسؤولة عن ارتفاع التكاليف

صرّح رئيس الوزراء مالكولم تيرنبل أنه تم تجنب أزمة توافر الغاز، بعد أن وافق مدراء مؤسسات الغاز على زيادة العرض إلى السوق المحلية وتحسين الشفافية في الأسعار.
فقد وافقت المؤسسات الثلاث الكبرى المنتجة للغاز (سانتوس، أوريجين وشل) على توفير ما يكفي من الغاز لتغطية العجز المتوقع في عامي 2018 و 2019 في اجتماع مع تيرنبل، نائب رئيس الوزراء بارنابي جويس ووزير الطاقة جوش فرايدنبرغ.
وكان هذا الاتفاق كافيا لوقف اعتزام حكومة تيرنبل للحد من صادرات الغاز للخارج.
وبموجب الاتفاق الذى سيكون موضوع اجتماع اخر الاسبوع القادم، وافقت المؤسسات ايضا على تقديم تقارير عن مبيعاتها، فضلا عن العروض التى تقدمها المؤسسات لبيع الغاز.
وقال تيرنبل «من المشاكل الكبرى في الغاز أن النقص فيه كان غامضا جدا … ولم تكن هناك شفافية كبيرة نحو إمداده، وسنقوم بوضع حد لذلك من خلال وضع لجنة التنسيق الإدارية في القضية» . وأكّد «إن اجراءات الابلاغ ستسلط الضوء على ما كان غامضاً جدا وان ضوء الشمس سيضمن المزيد من الغاز باسعار افضل للاستراليين».
وقالت رئيسة شل استراليا زوي يوجنوفيتش ان الشركة ملتزمة بمجاراة الطلب فى السوق وتأمين امدادات الغاز.
وأضافت: «تدرك شل أنه إذا أريد لها الحفاظ على الدعم العام لتصدير الغاز، فيجب على العملاء الأستراليين الحصول على إمدادات غازية يمكن الاعتماد عليها وبأسعار معقولة».