الرسم بالرمل يطور خيال وإبداع الأطفال

أكد علماء ومتخصصون أن ورشات الرسم بالرمل التي يشارك فيها الأطفال قبل المدرسة، تساعدهم على تزوير وتسين قدراتهم اليدوية ووظائفهم الحيوية، كما تنمي مخيلة الطفل وتساعد في تطوره العقلي.

وأشارت الأكاديمية في كلية التعليم بجامعة “تراقيا” التركية، يشيم فضلي أوغلو، إلى أهمية دورات الفنون لتنمية قدرة الابتكار لدى الأطفال، وخاصة الذين تتراوح أعمارهم ما بين 3 و6 سنوات.

وأوضحت فضلي أوغلو أن تعرف الأطفال على أنواع الفنون في مراحل مبكرة، يساعدهم على تطوير مهاراتهم، حيث تزيد فنون الرسم والموسيقى والسيراميك والرقص وغيرها من قدراتهم على التفكير والتعبير.

من جهتها، قالت المدربة التركية المتخصصة بالفنون والطبيعة، سودة موتلو أوغوتجو، إن “العديد من دول العالم تعمل على تخصيص دورات الفنون المتنوعة، خاصة للأطفال ما قبل المدرسة، بهدف زيارة مهاراتهم”.

وأكدت أوغوتجو أن هذه الدورات تساهم في إعداد وتحضير الأطفال الصغار لمرحلة الدراسة. مشيرة أن الرسم بالرمل، يعد حاليًا من أهم الفنون في هذا الإطار، وأكثرها شيوعًا حول العالم.

بدورها، قالت المدرسة التركية أمينة بولات، إنها اكتشفت قدرات ومهارات طفلتها (3.5 أعوام)، من خلال دروة خاصة بفن الرسم بالرمل، وهذا أمر ينعكس إيجابًا على مستقبل الأطفال بشكل عام.