مرآة تجبرك على الابتسام والتفاؤل

بهدف زرع البهجة عند مرضى السرطان، قام المصمم التركي بيرك إلهان باختراع مرآة تعمل فقط عندما يبتسم الشخص أمامها.
تبدو المرآة كلوح رقمي بكاميرا وسطح شفاف، وتمتلك تكنولوجيا للتعرف على الوجه، وتعمل كمرآة عاكسة فقط عند ابتسام الشخص أمامها.
وفور بدء عملية الابتسام، يقوم سطح الجهاز بالتحول إلى مرآة عاكسة طبيعية، وبالإمكان استخدامها كمرآة معلقة على الحائط أو موضوعة على الطاولة.
واستغرقت عملية التصميم عامين من التركي إلهان، الذي تخرج من كلية الفنون المرئية بجامعة نيويورك.
ويهدف إلهان لتحسين الحالة النفسية لمرضى السرطان باستخدام المرآة، التي تجبر كل من يستخدمها على الابتسام، وقام خلال بحثه بقضاء عدة أسابيع في مستشفيات تركية للتحدث مع مرضى السرطان،
وقال إلهان: « تعلمت أن الحالة النفسية والمساندة الاجتماعية من الأمور الهامة جدا، والتي قد تحسن تجربة المريض خلال المرض».
واستلهم إلهان فكرة «مرآة الابتسام» من إحدى المرضى الذين قابلهم في تركيا، ويقول: «أخبرتني أن في أيامها الأولى بعد اكتشاف مرض السرطان، واجهت صعوبة بالنظر إلى نفسها بالمرآة والاعتراف بالمرض الذي أصابها».