تكنولوجيا تجعل وقود الخلايا أرخص وأكثر استدامة

نجح فريق من العلماء الأميركيين في تطوير تكنولوجيا جديدة يمكن أن تجعل وقود الخلايا أرخص وأكثر استدامة، وهو ما يمثل سبقاً على طريق الإسراع بتسوق وقود الخلايا فى المستقبل القريب.
ويعدّ وقود الخلايا الذي يعمل بالهيدروجين بديلاً أخضر لمحركات الاحتراق الداخلي، لأنه ينتج الطاقة من خلال التفاعلات الكهروكيميائية، دون ترك أي تلوث خلفها.
ونجح الباحثون، فى جامعة «ديلاوير» بأيرلندا، فى إنتاج كربيد التنجستن النانوية بطريقة جديدة، قابلة للتطوير، وقال الباحث ديونيسيوس فلاكوس، إن المواد عادةً ما تكون في درجات حرارة عالية جداً، حوالى 1500 درجة مئوية.
وأضاف فلاشوس، أن منهجنا هو تصنيع مواد نانوية ذات مساحة سطحيّة عالية، يمكن أن تكون ذات صلة تجارياً بالتحفيز لإنتاج وقود الخلايا النظيفة.