عباس: ترامب سيأتي بصفقة العصر في الشرق الأوسط خلال العام

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن اجتماعه مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب هو شهادة على جدية ترامب في شأن إبرام اتفاق سلام في الشرق الأوسط خلال العام.
ووجه عباس الشكر لترامب لاستقباله في اجتماع على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.
وقال عباس: «إن دل هذا على شيء فإنما يدل على جدية الرئيس، انه سيأتي بصفقة العصر في الشرق الأوسط خلال العام أو خلال الأيام المقبلة إن شاء الله».
وفي كلمته أمام الجمعية العامة في وقت لاحق، طالب عباس في بإنهاء «نظام الفصل العنصري» الذي تفرضه اسرائيل على الفلسطينيين، وذلك تحت طائلة «المطالبة بحقوق كاملة لجميع سكان فلسطين التاريخية».
وقال عباس في خطاب استغرق حوالى 45 دقيقة: «إذا تم تدمير خيار الدولتين، وتعميق وترسيخ مبدأ الدولة الواحدة بنظامين أبرتهايد من خلال فرض الأمر الواقع الاحتلالي، وهو ما يرفضه شعبنا والمجتمع الدولي، وسيكون مصيره الفشل، فلن يكون أمامكم وأمامنا إلا النضال والمطالبة بحقوق كاملة لجميع سكان فلسطين التاريخية».
ودعا عباس الأمم المتحدة لمواصلة المساعي من أجل «إيجاد نهاية للاحتلال الإسرائيلي لدولة فلسطين» في إطار زمني محدد.