الملك عبد الله الثاني يدعو المجتمع الدولي لحماية حقوق الشعب الفلسطينيين في القدس

دعا العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، الاثنين، المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لحماية حقوق الفلسطينيين في القدس.
وأكد الملك عبد الله، خلال مباحثاته مع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في عمان، (أكد) «ضرورة تحمل المجتمع الدولي لمسؤولياته في حماية حقوق الفلسطينيين والعرب والمسلمين والمسيحيين في مدينة القدس».

وأضاف أن مدينة القدس تمثل مفتاح تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة»، بحسب بيان صادر عن الديوان الملكي في الأردن.
وأورد البيان أن المباحثات تناولت «الدور المهم الذي تقوم به وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، وضرورة دعم المجتمع الدولي لها، خاصة وأن هناك ستة ملايين لاجىء فلسطيني مسجل لدى الأمم المتحدة».
وقررت الولايات المتحدة، في 16 يناير الحالي، تجميد نصف الأموال المخصصة للأونروا التي تقدم مساعدات للاجئين الفلسطينيين وغيرهم في الشرق الأوسط، إلى جانب خدمات تتضمن التعليم والرعاية الطبية.
وأثار القرار الأميركي استياء لدى الفلسطينيين الذين وصفوه بأنه خطوة إضافية ضدهم من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بعد إعلان اعترافه بالقدس عاصمة لاسرائيل.