جمعية بطل لبنان الزغرتاوية تستضيف ميشال معوض

أقامت جمعية بطل لبنان يوسف بك كرم الزغرتاوية اوستراليا حفل كوكتيل في البيت الزغرتاوي في سيدني على شرف رئيس حركة الاستقلال الزعيم الزغرتاوي الاستاذ ميشال بك معوض والوفد المرافق الذي يضم الشيخ هنري معوض ومسؤول الأنتشار في حركة الاستقلال أنطون ابراهيم.
حضر المناسبة عدد كبير من أبناء الجالية الزغرتاوية والأصدقاء يتقدمهم النائب طوني عيسى، عضو بلدية هورنزبي برناديت عزيزي، رئيس الرابطة المارونية توفيق كيروز، الرئيس العالمي السابق للجامعة الثقافية اللبنانية الشيخ ميشال الدويهي، منسق حركة الاستقلال اوستراليا اسعد بركات، رئيسة لجنة سيدات الأنجيل ماريات الدويهي، رئيس نادي رايدلمير بيتر الباشا، رئيس تحرير جريدة الأنوار سايد مخايل، رؤساء الجمعية الزغرتاوية السابقون فهد الجعيتاني وانطوان الحلبي وسركيس كرم، رئيسة لجنة السيدات الزغرتاويات السابقة عليا الحلبي.
عرّفت الحفل بأناقة مميزة أمينة سر الجمعية إيفا معوض. وكانت كلمة ترحيب لرئيس جمعية بطل لبنان الزغرتاوية جوزيف المكاري الذي عبّر عن سعادة الجمعية والجالية بوجود ميشال بك معوض محييًا جهوده الساعية الى خدمة لبنان وزغرتا مستذكرًا سيرة شهيد لبنان الرئيس رينه معوض وتضحياته. كما حيا الوزيرة السابقة السيدة نايلة معوض. وتحدث المكاري عن ضرورة مواصلة وتعزيز التنسيق والتعاون بين زغرتا لبنان وزغرتا اوستراليا والعمل على توفير فرص عمل للشبيبة لكي تبقى في لبنان. في كلمته القيمة حيا ميشال بك معوض ما تقوم به الجمعية الزغرتاوية بشخص رئيسها ولجنتها الادارية من نشاطات معرباً كذلك عن تقديره للجالية على ما تقدمه للوطن الأم. كذلك جدد الدعوة الى دعم المؤسسات في لبنان من أجل قيام الدولة القوية التي هي وحدها تحفظ لبنان وتحميه، ووجّه تحية الى الجيش اللبناني الباسل والى أرواح شهداء الجيش الأبرار. كما حث الجالية على مواصلة العمل في سبيل لبنان منوهاً بأن التنوع السياسي لا يعني التباعد والخصام. وختم ميشال بك كلمته بشكر الجمعية متمنيا لها النجاح الدائم. بعدها قدّم رئيس الجمعية جوزيف المكاري هدية رمزية الى الزعيم الزغرتاوي ومن ثم تم قطع قالب الحلوى وأخذ الجميع الصور التذكارية مع ميشال بك معوض والوفد المرافق.