الحكومة الاسترالية تحارب الابتزاز الجنسي على الإنترنت

انتشرت في الآونة الأخيرة عمليات ابتزاز جنسي عبر الإنترنت، حيث يقوم أحد المحترفين في شبكات المعلومات باختراق حواسب لضحاياه وسرقة ملفات شخصية ومقاطع فيديو خصوصية، ثم يبتز بها الضحية مطالباً بأموال أو بابتزاز جنسي في المقابل.
من هنا قررت الحكومة الاسترالية بالعمل على إطلاق موقع إلكتروني مختص في تلقي التبليغات عن مقاطع الفيديو العنيفة أو الإباحية التي تنشر بغاية الإنتقام من بعض الأشخاص.
ومن المنتظر أن تمكن هذه المنصة الإلكترونية الضحايا من الإبلاغ السريع عن مقاطع تشهر بهم، فضلا عن الحصول على مساعدة فورية، وهو ما لم يكن متاحا بسهولة من قبل.
وقد خصصت الحكومة الأسترالية 3.84 مليون دولار لأجل تطوير الموقع، وهو تمويل يندرج ضمن خطة تسعى إلى محاربة انتهاكات الحميمية والتشهير، وذلك في إطار التصدي لنشر بعض الأشخاص مقاطع جنسية لأشخاص في المجتمع دون رضاهم، بغرض التشهير بهم والانتقام منهم.