عدد السيّاح الروس في الخليج يرتفع 125 في المئة بحلول 2023

يُتوقع أن يرتفع عدد السياح الروس إلى دول مجلس التعاون الخليجي 125 في المئة، من 933 ألف شخص خلال العام الحالي إلى 2.1 مليون شخص عام 2023، وذلك وفقاً لتقرير صادر قبل انعقاد معرض سوق السفر العربي 2019 الذي تستضيفه دبي بين 28 نيسان (أبريل) و1 أيار (مايو) 2019.
وأشار تقرير نشرته »كوليرز إنترناشيونال« إلى أن زيادة عدد السياح الروس يساهم بتسجيل نحو 2.9 مليون ليلة إقامة إضافية خلال السنوات الـ5 المقبلة. وتعززت العلاقات بين روسيا ودول الخليج في شكل ملحوظ في السنوات الأخيرة بفضل إطلاق خطوط طيران إضافية، وتسهيل حصول الروس على تأشيرات الدخول لدول المنطقة وتعافي أسعار النفط واستقرار قيمة الروبل الروسي، إضافة إلى إطلاق مجموعة متنوعة من مناطق الجذب الترفيهية والتسوق والفنادق والمنتجعات في دول الخليج.
وسجل »معرض سوق السفر العربي« على مدى السنوات الـ26 الماضية تمثيلاً بارزاً من الجهات العارضة الروسية بما في ذلك الاتحاد السياحي الوطني وبالتيما تورز. وارتفع عدد الزوار الروس إلى المعرض 29 في المئة على أساس سنوي، مع زيادة إجمالي عدد الزائرين المهتمين بعقد الأعمال مع الجهات والشركات الروسية أيضاً 3 في المئة سنوياً.
وسجلت المملكة العربية السعودية أعلى معدل نمو سنوي مركب بين عامي 2013 و2018 نسبته 20 في المئة مقارنة مع 17 في المئة في دولة الإمارات. وأصدرت المملكة مجموعة من التشريعات الجديدة لقوانين إصدار تأشيرات الدخول في إطار مساعيها لتطوير قطاع الترفيه والسياح مدعومة بمجموعة من الفنادق الجديدة.
وتعتبر روسيا من أكبر 10 أسواق مصدرة للسياح إلى دولة الإمارات العربية المتحدة التي استقبلت 530 ألف زائر روسي عام 2017، بزيادة 121 في المئة مقارنة بالعام السابق. وتعزى هذه الزيادة إلى إعلان دولة الإمارات عن منح تأشيرات الدخول للسياح الروس في المطار العام الماضي. وتوقع التقرير استمرار هذه التوجهات خلال العام الحالي، إذ تشير التقديرات إلى وصول 895700 زائر روسي، بزيادة 69 في المئة مقارنة بعام 2017.